مستمرون في دعم الجيش اليمني

0

أكد المتحدث الرسمي باسم تحالف دعم الشرعية في اليمن، العميد الركن تركي المالكي، الثلاثاء، أثناء تواجده في محافظة مأرب اليمنية، أن قوات التحالف مستمرة بدعم الجيش اليمني في معركته هناك.

وكشف أنه التقى مسؤولين في المحافظة، وأفاد بأن الحياة تسير بشكل طبيعي.

كما شدد على أن مأرب ستكون عصية على ميليشيات الحوثي، لافتاً إلى أن الأخيرة لا تهتم بحياة عناصرها الذين أرسلتهم للمعركة.

إلى ذلك، استطرد المالكي مذكّراً بأن عاصفة الحزم كانت انطلقت لحماية الشعب اليمني، والحفاظ على الحكومة اليمنية الشرعية المعترف بها من المجتمع الدولي، مشيراً إلى استمرار التحالف بتقديم الدعم بكل أنواعه سواء أكان من الجانب الإنساني، أو السياسي، أو العسكري وذلك بطلب من القوات الأمامية في الجيش اليمني المرابطة هناك.

تحرير مواقع جديدة وانتصارات

يشار إلى أن الجيش اليمني كان استطاع، الاثنين، تحرير مواقع في مأرب وإحراز انتصارات في تعز، مكبداً الحوثيين خسائر فادحة في الأفراد والمعدات.

فقد حررت قوات الجيش اليمني، مسنودة بالمقاومة الشعبية وطيران تحالف دعم الشرعية، مواقع جديدة في جبهات القتال شمال غرب محافظة مأرب، وألحق بميليشيا الحوثي خسائر بشرية ومادية كبيرة.

وقال مصدر عسكري للمركز الإعلامي للقوات المسلحة اليمنية إن الجيش والمقاومة صدوا هجوماً لميليشيا الحوثي، وشنّوا هجوماً معاكساً تمكنوا خلاله من تحرير عدد من المواقع في محزام جبهة ماس، مؤكداً أن المعارك أسفرت أيضاً عن سقوط العشرات من عناصر الميليشيا بين قتيل وجريح، إلى جانب خسائر أخرى في العتاد.

وأضاف أن طيران تحالف دعم الشرعية دمّر منصّة إطلاق صواريخ حوثية في محيط الجبهة، كما استهدف بغارات أخرى أطقما وعربات ودمّرها بالكامل ولقي جميع من كانوا على متنها مصرعهم

يشار إلى أن تحالف دعم الشرعية في اليمن، كان أعلن الأحد الماضي، بدء تنفيذ عملية عسكرية نوعية بضربات جوية قوية ضد الميليشيا الحوثية في اليمن.

وأوضح أنها تستهدف القدرات الحوثية بالعاصمة المحتلة صنعاء وعدد من المحافظات اليمنية الأخرى، ومؤكداً أن العملية النوعية التي أطلقها تتوافق مع القانون الدولي الإنساني وقواعده العرفية.



المصدر

Leave A Reply

Your email address will not be published.